مجلس الوزراء برئاسة محمد بن راشد يعتمد 2 مليار درهم لمعالجة الأضرار التي لحقت ببيوت المواطنين ومساكنهم

أقر مجلس الوزراء مبلغ 2 مليار درهم لمعالجة الأضرار التي لحقت ببيوت المواطنين ومساكنهم وتم تكليف لجنة وزارية بمتابعة هذا الملف وحصر أضرار المساكن وصرف التعويضات بالتعاون مع بقية الجهات الاتحادية والمحلية

ترأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد في قصر الوطن في أبوظبي، بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الدولة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس ديوان الرئاسة، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الأول لحاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم : "ترأست اليوم اجتماعاً لمجلس الوزراء بقصر الوطن بأبوظبي .. ناقشنا خلاله نتائج وآثار الحالة الجوية التي مرت بها الدولة خلال الأيام السابقة .. الحالة كانت غير مسبوقة في شدتها .. ولكننا دولة تتعلم من كل تجربة .. وتطور نفسها .. حيث تعاملت غرف العمليات المركزية مع أكثر من 200 ألف بلاغ.. وشارك أكثر من 17 ألفاً من عناصر أجهزة الأمن والطوارئ والداخلية.. و15 ألفاً من الجهات المحلية.. وآلاف المتطوعين في التعامل مع نتائج الحالة الجوية الاستثنائية..

وأكد سموه: “ بمتابعة ودعم أخي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” .. رجعت الحياة لطبيعتها بسرعة بحمدالله .. ووجه سموه بحصر الأضرار.. ودعم الأسر.. والبدء بشكل فوري بدراسة حالة البنية التحتية.. وأكد بأن سلامة المواطنين والمقيمين على رأس الأولويات”.
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم : “ في مجلس الوزراء اليوم أقررنا مبلغ 2 مليار درهم لمعالجة الأضرار التي لحقت ببيوت المواطنين ومساكنهم وتم تكليف لجنة وزارية بمتابعة هذا الملف وحصر أضرار المساكن وصرف التعويضات بالتعاون مع بقية الجهات الاتحادية والمحلية”.
وأضاف سموه: “ شكلنا في مجلس الوزراء أيضا اليوم لجنة لحصر أضرار السيول والأمطار على البنية التحتية واقتراح الحلول والإجراءات على مستوى الدولة برئاسة وزارة الطاقة والبنية التحتية وعضوية وزارة الدفاع والداخلية والطوارئ والأزمات وغيرها من الجهات الاتحادية بالإضافة لممثلين من كافة الإمارات المحلية”.

 

 

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم :" ما حدث من حالة جوية استثنائية في الدولة كان خيرا لنا .. حيث امتلأت السدود.. وجرت الوديان بأمطار الخير.. وامتلأ المخزون الجوفي المائي.. وتعلمنا دروساً كبيرة في التعامل مع الأمطار الشديدة في مدننا المتقدمة.. ووضعنا أيدينا على مجالات التطوير ورفع الاستعداد والجاهزية.. وجعلنا أكثر استعداداً للمستقبل بإذن الله. لذلك هي خير لنا".
وأضاف سموه: “ شكرنا لجميع من عمل وما زال يعمل من أجل الوطن.. من مراكز الطوارئ والأزمات.. والجهات الأمنية أو العسكرية أو المدنية الحكومية الاتحادية والمحلية والمتطوعين وجميع المواطنين والمقيمين الذين أظهروا تعاضداً وتكاتفاً وحباً كبيراً لدولة الإمارات العربية المتحدة حفظها الله”.
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم" استعرضنا خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم مستجدات الإستراتيجية الوطنية للسياحة وأهم منجزات هذا القطاع.. حيث بلغ إجمالي نزلاء المنشآت الفندقية 28 مليون نزيل في 2023 بزيادة 11% عن العام الذي سبقه والذي شهد إنفاق عام للسياحة الدولية في الإمارات بلغ 118 مليار درهم مقابل 47 مليار درهم للسياحة الداخلية.. وتقترب مساهمة القطاع السياحي في ناتجنا المحلي 180 مليار درهم في العام 2023.

 

وأضاف سموه: “ استعرض مجلس الوزراء اليوم تطورات الأجندة الاقتصادية لدولة الإمارات حيث استطاعت الدولة التوقيع والتفاوض على اتفاقيات شراكات اقتصادية شاملة مع أكثر من 13 دولة.. مما سيمكننا من زيادة صادرات الدولة بقيمة إضافية تبلغ 366 مليار درهم سنوياً بحلول 2031؜ بسبب هذه الاتفاقيات”.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: “ ضمن أعمال المجلس اليوم اطلعنا على مستجدات الأجندة الوطنية لتنمية الصادرات الخدمية للدولة.. حيث بلغ إجمالي صادراتنا الخدمية 606 مليار درهم في العام 2023 ارتفاعاً من 570 مليارا منها أكثر من 170 مليار درهم صادرات خدمية رقمية في نفس العام. أما إجمالي تجارة الإمارات الخارجية من كافة السلع والخدمات في 2023 فقد بلغ رقماً قياسياً بلغ 4 تريليونات و445 مليار درهم”.

 

وأضاف سموه: “ وفق تقرير صادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية حققت الإمارات المركز 15 عالمياً في الاستثمار الأجنبي المباشر الخارج في 2023 حيث بلغت استثمارات الدولة في الخارج أكثر من 880 مليار درهم مع بداية 2023”.
وأكد سموه: “ مسيرتنا الاقتصادية مستمرة.. وتتسارع.. وإنجازاتنا التنموية تتوالى... ولن تتوقف... نسأل الله أن يديم علينا الازدهار والاستقرار والأمن والأمان والسلامة ” .

 

 

- إنجازات القطاع السياحي ومستجدات الإستراتيجية الوطنية للسياحة 2031.
وتفصيلاً .. اطلع مجلس الوزراء على إنجازات القطاع السياحي بالدولة ومستجدات الإستراتيجية الوطنية للسياحة 2031، حيث ارتفع عدد نزلاء المنشآت الفندقية خلال الفترة الممتدة من يناير إلى ديسمبر من عام 2023 إلى 28 مليون نزيل بزيادة قدرها 11.3% عن نفس الفترة من عام 2022، وبلغ عدد الغرف الفندقية 211 ألف غرفة بنهاية ديسمبر من عام 2023 بزيادة قدرها 3% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2022، كما بلغت إيرادات المنشآت الفندقية 43.6 مليار درهم خلال هذه الفترة من عام 2023 بزيادة قدرها 15% عن نفس الفترة من عام 2022، وبلغت مساهمة السياحة الإجمالية في الاقتصاد الوطني 9% وبما يعادل 165 مليار درهم خلال عام 2022 ومتوقع أن تصل إلى 180 مليار درهم خلال عام 2023، فيما ساهم قطاع السياحة بإيجاد ما يقارب 751 ألف وظيفة خلال عام 2022 وبما يعادل 11.6% من سوق العمل، وبلغ إنفاق السياحة الدولية 118 مليار درهم، مقابل 47 مليار درهم لإنفاق السياحة الداخلية خلال عام 2022، وجاءت الدولة في المرتبة 25 عالمياً في مؤشر التنافسية السياحية العالمية لعام 2021 والمرتبة الأولى على مستوى الشرق الأوسط.

 

الاكثر من محليات

حالة الطقس

  • دبي

    فترات مشمسة

    High: 40°C | Low: 30°C

سمعت مؤخراً