حكومة الإمارات : تجاوز فحوصات "كوفيد - 19" حاجز المليون وارتفاع عدد حالات الشفاء إلى 1887

عقدت حكومة الإمارات اليوم "السبت" الإحاطة الإعلامية الدورية في إمارة أبوظبي للوقوف على آخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في الدولة، تحدثت خلالها الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، المتحدث الرسمي عن حكومة الإمارات، عن مستجدات الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من الفيروس، إلى جانب الدكتور علوي الشيخ، المتحدث الرسمي عن قطاع العلوم المتقدمة في الدولة، والشيخ عبدالرحمن الشامسي، المتحدث الرسمي من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

" تجاوز الفحوصات حاجز المليون في دولة الإمارات " وأعلن معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، عن تجاوز الفحوصات المختبرية في الدولة حاجز المليون فحص، وقال معاليه : أجرينا 1,022,326 فحصا في الدولة، ضمن خطتنا الوطنية لزيادة الفحوصات الخاصة بفيروس كورنا المستجد "كوفيد 19"، والتي ستستمر بتوجيه ومتابعة من القيادة على مستوى الدولة وبشكل يومي، وتتوفر للمواطنين والمقيمين من خلال أكثر من 14 مركز فحص من المركبة، إلى جانب المستشفيات والمراكز الصحية، بالإضافة إلى توفير خدمات الفحص لأخواننا وأبنائنا من أصحاب الهمم في منازلهم.

وأضاف معاليه : هذا الرقم الكبير وراءه جهود عظيمة من فرق عمل في مراكز الفحص وطواقم طبية تعمل على مدار الساعة، وحتى في شهر رمضان ساعات عمل الكادر الطبي لم تتغير، ومستمرون بالعمل لساعات طويلة، وبجهود مضاعفة حفاظاً على صحة وسلامة المجتمع.

وقال معاليه : كلما زدنا في عدد الفحصوصات، سنكون مبكرين في الوصول للحالات، وبالتالي يكون احتواؤنا لانتشار الفيروس أكبر، وأيضا زيادة الفحوصات وتكثيفها تساعدنا أن نكون استباقيين خاصة مع حالات المخالطين، بالإضافة للحالات التي لا تظهر عليها أية أعراض.

وأوضح العويس : من الطبيعي أن يرافق زيادة عمليات الفحص زيادة في عدد الحالات الجديدة المصابة بالفيروس، ونحن نطمئن الجمهور أن هذه الزيادة متوقعة، ودليل على أننا نمشي في الطريق الصحيح للحد من انتشار الفيروس.

ونقل معاليه - خلال الإحاطة - تحيات العاملين في خط دفاعنا الأول، وقال معاليه : أنقل لكم تحيات أخواننا وأخواتنا في خط دفاعنا الأول، المستمرين في رعايتكم وتأمين سلامتكم، وأتقدم بإسمي وإسمهم بالشكر لكم جميعا من مواطنين ومقيمين على الالتزام بالإجراءات الوقائية، والتعاون لإنجاح كل الجهود الوطنية.

" 1887 حالة شفاء في الدولة " وأعلنت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي - خلال الإحاطة الإعلامية - عن ارتفاع عدد حالات الشفاء في الدولة إلى 1887 حالة، بعد تسجيل 127 حالة شفاء جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد وتعافيها التام، من أعراض المرض وتلقيها الرعاية الصحية اللازمة، كما أوضحت أن المتوسط اليومي لحالات الشفاء خلال الأسبوعين الماضيين يصل إلى 100 حالة شفاء يومياً، وتبلغ نسبة الشفاء ما يقرب 20% من إجمالي الإصابات.

" الكشف عن 532 حالة إصابة جديدة " كما أفادت الدكتورة آمنة أن خطة توسيع نطاق الفحوصات مستمرة، وقد ساهمت في الكشف عن 532 حالة إصابة جديدة بفيروس كوفيد - 19 من جنسيات مختلفة، وبذلك يصل إجمالي عدد حالات الإصابة في الدولة إلى 9813 حتى الآن، فيما يبلغ عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد -19" والتي ما زالت تتلقى العلاج 7855 حالة من جنسيات مختلفة.

وأعلنت عن 7 حالات وفاة من جنسيات مختلفة، ليصل عدد الوفيات المسجلة في الدولة إلى 71 حالة، فيما تقدمت بخالص العزاء والمواساة لذوي المتوفين وأسرهم، وتمنياتها لهم بالصبر والسلوان.

" إجراءات التخفيف الجزئي من الاجراءات والقيود " وأكدت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي خلال الإحاطة أن قرار التخفيف الجزئي والذي أعلن عنه مؤخراً لا يعني أن الأمور عادت إلى طبيعتها بشكل كامل، حيث يبقى تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية قائماً وإلزامياً على الجميع خاصةً الالتزام بالتباعد الجسدي الإجتماعي وارتداد الكمامات.

وقالت الدكتورة آمنة : إن دولة الإمارات وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك حرصت على التسهيل على المواطنين والمقيمين من خلال التخفيف جزئياً من القيود على الحركة والتنقل مع الالتزام بمجموعة من تعليمات الصحة والسلامة، وتشمل السماح للأقرباء من الدرجة الأولى والثانية بتبادل الزيارات، مع تفادي زيارة الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى، مثل كبار السن وذوي الأمراض المزمنة، وكذلك مرعاة ألا يزيد عدد المتواجدين في المكان على 5 أشخاص، واستمرار حظر التجمعات سواء في الأماكن العامة أو الخاصة ومنها الخيام والمجالس الرمضانية سواء داخل البيوت أو في الأماكن العامة.

كما يمنع تبادل الطعام بين المنازل المختلفة، وكذلك توزيع الوجبات من الأفراد إلا من خلال التوزيع الجماعي للطعام، بإشراف الجمعيات الخيرية والجهات الحكومية المعنية، إلى جانب ممارسة الرياضة قرب المنزل لنحو الساعة أو الساعتين، وبحد أقصى 3 أفراد.

وحول العمالة المساندة في المنزل فيحظر لقائهم بأي أشخاص خارج المنزل أو تلقي طعام من مصدر غير معلوم وضرورة توجيههم للإجراءات الوقائية اللازم عليهم اتباعها.

" إطلاق تطبيق الحصن للتعرف على الأشخاص المعرضين للإصابة " وأعلنت الدكتورة آمنة الضحاك أن القطاع الصحي في دولة الإمارات متمثلاً في وزارة الصحة و وقاية المجتمع وهيئتي الصحة في دبي وأبوظبي أطلق "تطبيق الحصن الرقمي" الذي يمكن الجهات الصحية المختصة من التعرف بسرعة على الأشخاص المعرضين لخطر انتقال عدوى فيروس كوفيد - 19، ليتم التواصل معهم وإجراء الفحوصات لهم.

وأوضحت أن التطبيق يؤمن خدمة تظهر مدى التزام الأشخاص المطالبين بالحجر المنزلي بالتعليمات الخاصة بالحجر، وذلك لحمايتهم وحماية المجتمع وسيكون لدى كل مستخدم للتطبيق رمز استجابة سريعة QR خاص به والذي يعتبر بمثابة دليل على حالته الصحية، مما يمكنه من الوصول إلى الأماكن العامة، بمزيد من الطمأنينة، والتفاعل مع الآخرين بأمان وراحة البال.

More from محليات

حالة الطقس

  • دبي

    مشمس

    High: 33°C | Low: 31°C

سمعت مؤخراً